ناقوس خطر نقص المياه العذبة يهدد الدول العربية

سليم سطاس
أرابيان بزنيس 27 يونيو 2010

صُنفت بعض دول منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ضمن الأسوأ في تصنيف جديد حول كمية توافر المياه العذبة لديها، وجاءت المملكة العربية السعودية على أنها الأسوأ من بين دول الخليج العربي.
وقد صدر هذا التقرير عن شركة (مابل كروفت) المتخصصة بتقدير المخاطر والمتمركزة في بريطانيا. وقد أظهر التقرير أن سورية والسعودية والعراق ومصر هي من الدول العشرة الاسوأ في القائمة التي تضم 165 دولة، حيث أُشير إلى هذه الدول على أنها ضمن منطقة الخطر الشديد من حيث ندرة المياه العذبة .
هذا ولم تنجو دول الخليج العربي كلها بدون استثناء من هذا التصنيف، حيث جاءت المملكة العربية السعودية في المقدمة تليها الكويت ثم عُمان فقطر والإمارات العربية المتحدة.
وكانت شركة (مابل كروفت) قد استخدمت عدة معايير أو مؤشرات للوصول إلى تقديراتها حول هذا التصنيف بما فيها نسبة السكان الذين يحصلون على الماء ونسبة توافر المياه الصالحة للشرب بالإضافة إلى مقدار اعتماد الاقتصاد المحلي على المياه.
وقالت الدكتورة آنا موس المحللة البيئية في (مابل كروفت): “إن تغير المناخ وزيادة النمو السكاني سوف يؤدي إلى تفاقم شح المياه على مدى العقود المقبلة، حيث ستنشأ صراعات بسبب نقص المياه خاصةً بين البلدان التي تعتمد بشكل كبير على الإمدادات الخارجية من المياه”.
ومن الجدبر بالذكر أنه من بين البلدان الأكثر استقراراً من حيث توافر المياه العذبة : أيسلندا والنرويج ونيوزيلندا، وأتت بعض الدول كبريطانيا والبرازيل ضمن البلدان منخفضة المخاطر.

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


*